زهراء

طاقم الإدارة
إنضم
8 أبريل 2016
المشاركات
38,983
الإعجابات
201
النقاط
70
#1
مهمة عن فتنة المسيح الدجال ::
س1:أين يعيش الدجال الان؟
ج:يعيش فى جزيرة لا يعلمها الا الله
س2: كم يوم يعيشه الدجال بعد خروجه؟
ج 40:2 يوما
س3: ما هى طول هذه الايام؟
ج3: اول يوم يخرج فيه الدجال طوله سنة واليوم الثانى طوله شهر واليوم الثالث طوله اسبوع وبقية ايامه مثل أيامنا
س4: ماذا يكون مع الدجال؟
ج4: يكون معه جنة ونار
او معه نهران نهر فيه ماء بارد ونهر فيه ماء يغلى
س5: هل الدجال معه جنة حقيقية ونار حقيقية؟
ج5: لا ، بل جنته نار ، وناره جنة
س6: ما هى سرعة الدجال فى الارض؟
ج6: يمشى بسرعة شديدة مثل سرعة الرياح
قال النبى عن سرعته كالغيث استدبرته الريح
س7: ما هى قدرة الدجال؟
ج7: أعطاه الله قدرة عجيبه فهو يأمر السماء أن تمطر فتمطر ، ويأمر الارض أن تنبت فتنبت
ويأمر الارض أن تُخرج كنوزها فتخرج كنوزها
س8: ما هى الأماكن التى لا يدخلها الدجال ؟
ج8اربعة أمكان(مكة والمدينة والقدس وجبل الطور)
س9: كم شخص يقتله الدجال؟
ج9: لا يقتل الا شابا واحدا
وهذا الشاب أفضل الناس شهادة عند الله
س10: ما هو شكل الدجال؟
ج10: هو أعور العين أو ممسوح العين يعنى لا يرى الا
بعينٍ واحدة ، وكتوب بين عينيه كافر وختم الكافر بين عيني المسيح لا يراه الامؤمن فيهرب منه اما الكافر فلا يراها ويتبع الدجال
س11: من الذى يقتل الدجال؟
ج11: هو نبي الله عيسى بن مريم عليه السلام
س12: هل هناك فتنة اعظم من الدجال؟
ج12: لا وقد قال النبى صلى الله عليه وسلم
( ما بين آدم الى قيام الساعة أمر أكبر من الدجال )
س13: هل هناك أحد يتبع الدجال؟
ج13: نعم فانه يتبعه سبعون ألفا من يهود اصبهان واصبهان هو مكان فى إيران حاليا
ويتبعه أغلب النساء حتى أن الرجل يدخل بيته فيربط نساء بيته حتى لا يخرج النساء مع الدجال
وحتى أن الرجل سيأتى الى الدجال ليحذر الناس منه فيسمع الرجل من الدجال فيتبعه الرجل ويترك الاسلام
ولذلك أمرنا رسول الله ان نهرب منه
س14: كيف أنجو من الدجال؟
ج14: تحفظ أول عشر آيات من سورة الكهف
وتستعيذ بالله من فتنة الدجال فى كل صلاة قبل السلام.
اذا اتممت القراءه علق بـ لا إله إلا الله
او بذكر الله
(اللهم انا نعوذ بك من عذاب جهنم ونعوذ بك من عذاب القبر ونعوذ بك من فتنة المحيا وفتنة الممات وفتنة المسيح الدجال )

 

سالمة

طاقم الإدارة
إنضم
12 فبراير 2015
المشاركات
20,458
الإعجابات
280
النقاط
90
#2
1542972956472.jpeg


1542973085192.jpeg

1542973301982.jpeg




أثابكى الله الجنه أن شاء الله
على ما قدمتى
تحياتى
 

شهاب الليل

طاقم الإدارة
إنضم
14 يوليو 2014
المشاركات
65,100
الإعجابات
205
النقاط
70
#5

هناك فتنة عظمى، وبلية كبرى، ستمر على الناس طال الزمان أو قصر، ما بين خلق آدم عليه السلام إلى قيام الساعة من فتنة إلا وهي تضع لها؛ لشدتها وهولها، تلكم هي فتنة المسيح الدجال، وما أدراكم ما المسيح الدجال؟!
منبع الكفر والضلال وينبوع الفتن والأوجال قد أنذرت به الأنبياء عليهم السلام أممها، وحذرت منه أقوامها، ونعتته بالنعوت الظاهرة، ووصفته بالأوصاف الباهرة، وحذر منه المصطفى صل الله عليه وسلم وأنذر؛ بل إنه ما كان يخاف على أمته أمراً أعظم من الدجال؛ وذلك لعظم فتنه، وكبر بلية المسلمين به.

عن النواس بن سمعان رضي الله عنه أنه صل الله عليه وسلم ذكر الدجال ذات غداة، فخفض فيه ورفع، حتى ظنناه في طائفة النخل، فلما رحنا إليه عرف ذلك فينا، فقال: (ما شأنكم؟) قلنا: يا رسول الله ذكرت الدجال غداة فخفضت فيه ورفعت، حتى ظنناه في طائفة النخل. فقال: (غير الدجال أخوفنى عليكم، إن يخرج وأنا فيكم فأنا حجيجه دونكم، وإن يخرج ولست فيكم فامرؤ حجيج نفسه، والله خليفتي على كل مسلم)؛ رواه مسلم وغيره.

وقد كان الصحابة رضي الله عنهم يتخوفون الدجال، ويستعيذون بالله من فتنته العظيمة التي قال عنها المصطفى صل الله عليه وسلم: (ما كانت ولا تكون فتنة حتى تقوم الساعة أعظم من فتنة الدجال، وما من نبي إلا وحذر قومه الدجال)؛ رواه الحاكم بسند صحيح عن جابر رضي الله عنه.

والدجال رجل من بني آدم له صفات كثيرة جاءت بها الأحاديث النبوية الشريفة لتعريف الناس بحقيقته، وتحذيرهم من شره؛ حتى إذا خرج عرفه المؤمنون الصادقون فلا يفتنون به؛ بل يكونون على علم بصفاته التي أخبر بها رسول الأمة صل الله عليه وسلم عن ربه جل في علاه.

وهذه الصفات تميزه عن غيره من الناس، فلا يفتن به إلا الجاهل الذي سبقت عليه الشقوة، والعذاب من الله، نسأل الله تعالى العصمة من كيده وفتنته.

ومن هذه الصفات التي أخبر بها الرسول صل الله عليه وسلم أنه: (شاب أحمر، قصير أفحج جعد الرأس، أجلى الجبهة، عريض النحر، ممسوح العين اليمنى، وعينه اليسرى عليها لحمة غليظة، مكتوب بين عينيه كافر، يقرؤه كل مسلم يكتب أو لا يكتب. وهو عقيم لا يولد له).
عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه صل الله عليه وسلم ذكر الدجال بين ظهراني الناس، فقال: (إن الله ليس بأعور، ألا إن المسيح الدجال أعور العين اليمنى؛ كأن عينه عنبة طافية)؛ متفقٌ عليه.
قال الإمام النووي: "والذي عليه المحققون أن هذه الكتابة على ظاهرها، وأنها كتابة حقيقية، جعلها الله آية وعلامة من جملة العلامات القاطعة بكفره وكذبه وإبطاله، يظهرها الله تعالى لكل مسلم كاتب وغير كاتب، ويخفيها عمن أراد شقاوته وفتنته.

الدجال يخرج من جهة المشرق؛ من خرسان، من يهودية أصبهان، ثم يسير في الأرض فلا يترك بلداً إلا دخله، إلا مكة والمدينة فلا يستطيع دخولهما؛ لأن الملائكة تحرسهما.
عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال: (الدجال يخرج من أرض بالمشرق يقال لها خرسان، يتبعه أقوام كأن وجوهم المجان المطرقة)؛ رواه الترمذي وحسنه، وأحمد وابن ماجه.
وعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم: (يخرج الدجال من يهودية أصبهان، معه سبعون ألفاً من اليهود)؛ رواه أحمد، وصححه الحافظ ابن حجر - عليهما رحمة الله.

وأصبهان: بلد في المشرق، يعرف هذه الأيام بشهر ستان، وبها حَرَّة يقال لها اليهودية، يخرج منها الدجال، فإذا خرج لم يدع بلداً إلا دخله، ما عدا مكة والمدينة؛ فإنهما محروستان منه، محرَّمتان عليه، فقد أخبر صل الله عليه وسلم عن الدجال أنه يقول: ((وإني أوشك أن يؤذن لي في الخروج، فأخرج فأسير في الأرض، فلا أدع قرية إلا هبطتها في أربعين ليلة، غير مكة وطَيْبة فهما محرَّمتان علي كلتاهما، كلما أردت أن أدخل واحدة أو واحداً منهما استقبلني ملك بيده السيف صلتا يصدني عنها، وإن على كل نقب منها ملائكة يحرسونها)؛ رواه مسلم.

وأكثر أتباع الدجال من اليهود والعجم والترك، وأخلاط من الناس غالبهم الأعراب والنساء. عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال: (يتبع الدجال من يهود أصبهان سبعون ألفاً عليهم الطيالسة)؛ رواه مسلم.

قال ابن كثير رحمة الله عليه: "والظاهر أن المراد بهؤلاء أنصار الدجال من الترك. وإنما يكثر أتباعه من الأعراب؛ لغلبة الجهل عليهم؛ ولما جاء في حديث أبي أمامه رضي الله عنه من قوله صل الله عليه وسلم: (وإن من فتنته أن معه جنة وناراً، فناره جنة وجنته نار، فمن ابتلى بناره فليستغث بالله، وليقرأ فواتح الكهف فتكون عليه برداً وسلاماً، كما كانت النار على إبراهيم، وإن من فتنته أن يقول لأعرابي: أرأيت إن بعثت لك أباك وأمك أتشهد أني ربك؟ فيقول: نعم. فيتمثل له شيطانان في صورة أبيه وأمه، فيقولان: يا بني اتبعه فإنه ربّك، وإن من فتنته أن يسلط على نفس واحدة فيقتلها وينشرها بالمِنشار، حتى يلقى شقتين، ثم يقول: انظروا إلى عبدي هذا، فإني أبعثه الآن، ثم يزعم أن له ربا غيري! فيبعثه الله، ويقول له الخبيث: من ربك؟ فيقول: ربي الله، وأنت عدو الله، أنت الدجال والله ما كنت بعد أشد بصيرة بك منى اليوم)؛ رواه ابن ماجه، وهو صحيح.

وأما النساء فحالهن أشد من حال الأعراب؛ لسرعة تأثرهن، وغلبة الجهل عليهن، فعن ابن عمر رضي الله عنهما أن المصطفى صل الله عليه وسلم قال: (ينزل الدجال في هذه السَّبِخة بمر قناة، فيكون أكثر من يخرج إليه النساء، حتى إن الرجل ليرجع إلى حميمه وإلى أمه وابنته وأخته وعمته فيوثقها رباطاً مخافة أن تخرج إليه، ثم يسلط الله المسلمين عليه فيقتلونه ويقتلون شيعته، حتى إن اليهودي ليختبئ تحت الشجرة أو الحجر، فيقول الحجر أو الشجرة للمسلم: هذا يهودي تحتي فاقتله)؛ رواه أحمد بسند صحيح.
 

زهراء

طاقم الإدارة
إنضم
8 أبريل 2016
المشاركات
38,983
الإعجابات
201
النقاط
70
#6
جزاك الله خيرا اخي شهاب
تسلم لهاذا الرد القيم
بارك الله بك
ونفعنا الله واياكم كل خير
اللهم لا تضلنا بعد اذا هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة انك انت الوهاب
اللهم ابعد عنا فتنة المسيح الدجال​
 

قم بإنشاء حساب أو تسجيل الدخول للتعليق.

يجب أن تكون عضوًا حتى تتمكن من إضافة تعليق

إنشاء حساب

قم بعمل حساب جديد بالمنتدى. فهو سهل!

تسجيل الدخول

هل لديك حساب ؟ سجل دخولك من هنا.

أعلى