شهاب الليل

طاقم الإدارة
إنضم
14 يوليو 2014
المشاركات
65,108
مستوى التفاعل
239
النقاط
70
#1

1547419698071.png


من الاحياء الشهيرة بالإسكندرية منطقة اثرية تُعرف بحي كوم الدكة ويقع على تل مرتفع عن منسوب البحر بحوالي 8 إلى 12 مترا في منطقة متوسطة بين المناطق السياحية الاثرية والمحاور التجارية لوسط المدينة وهو تل صناعي تكوّن من ردم المباني التي تهدمت وتراكمت فوق بعضها البعض ويعتبر هذا الحي العتيق بؤرة المنطقة الأثرية في الاسكندرية والذي ارتبط اسمه بأسطورة تداولها اهل الاسكندرية القدامى تقول ان الاسكندر الاكبر الذي بنى الاسكندرية كان يجلس على اريكة من الذهب مُطعمة بالألماس والياقوت والجواهر النفيسة وعندما قرر السفر لخوض اخر غزواته خشي عليها من السرقة فأتى بأحد المهندسين وكلّفه ببناء غرفة تحت الارض وضع فيها الاريكة التي يطلقون عليها الدكة باللغة العامية ثم قام بقتل المهندس الذي يعرف سر الاريكة حتى لا يكون احد يعرف مكانها وأمر بردم المكان كله دون ان يضع فيها ما يشير الى مكان الاريكة المدفونة خوفا عليها من اللصوص ولما مات الاسكندر في الغزوة التي لم يعد منها ظل مكان الاريكة مجهولا واشتهر هذا المكان بكوم الدكة.
وفي حقيقة الامر ان كوم الدكة استعمل فيما بعد كمقبرة في ثلاثة عصور مختلفة وهي:
العصر اليوناني.
والعصر الروماني.
وعصر المماليك.
وما زال هذا الحي الى يومنا هذا مليء بالآثار والحفريات ويقال كذلك انه ربما من بينها قبر الاسكندر الاكبر.
يتوسط حي كوم الدكة الإسكندرية فيقسمها إلى قسمين:
أحدهما يضم أحياء منطقة وسط البلد الراقية.
بينما يضم القسم الثاني أحياء المدينة القديمة.
ويتميز حي كوم الدكة بأنه مقام على ربوة عالية ترتفع عن الشوارع التي تحدها من الجهات الأربع بنحو 60 متراً تقريباً وهو ما يؤكد العديد من الدراسات الأثرية التي تقول إن الحي على صورته الحالية يقبع فوق كنز من الآثار التي يرجع بعضها إلى العصور الفرعونية وبعضها الآخر إلى عصور اليونان والرومان فيما تؤكد دراسات أخرى أنه ينتصب فوق واحدة من أهم القلاع القديمة .
ويذهب كثير من مؤرخي الإسكندرية في عصرها الحديث إلى القول أن منطقة كوم الدكة بنيت على صورتها الحالية قبل مئات السنين على أنقاض منطقة تضم قبور عدد من الملوك القدامى.
في عصر محمد علي باشا أُعيد تخطيط الإسكندرية وأصبح حي كوم الدكة في مركز الدائرة وتقود شوارعه الضيقة الصاعدة الهابطة إلى مختلف أرجاء المدينة إلى الميناء الشرقي والبحر وإلى محطة القطارات الرئيسية وأحياء الرمل والمنشية والحي اللاتيني ومحرم بك والوسط التجاري والجامعي في الإسكندرية ومع مرور الأيام تحول حي كوم الدكة إلى منطقة تقطنها أغلبية شعبية تضم الحرفيين وأصحاب المهن البسيطة والعاملين بقصور الأغنياء في الأحياء المحيطة.
تزخر منطقة كوم الدكة بالعديد من آثار الاسكندرية القديمة.
 

زهراء

طاقم الإدارة
إنضم
8 أبريل 2016
المشاركات
37,711
مستوى التفاعل
255
النقاط
70
#2
تسلم اخي شهاب للجلب الرائع
هم ااملوك والسلاطين همهم
الكنوز مش بيخافو غير على كنوز الدينا وبقية الاخرة لا تاتي لهم في بال

قتل فكره يرجع تاني اهو مات والاسم فضل بكوم الدكة
معلومات اول مرة اسمع بيها
شكرا لك

 

قم بإنشاء حساب أو تسجيل الدخول للتعليق.

يجب أن تكون عضوًا حتى تتمكن من إضافة تعليق

إنشاء حساب

قم بعمل حساب جديد بالمنتدى. فهو سهل!

تسجيل الدخول

هل لديك حساب ؟ سجل دخولك من هنا.

أعلى